التهاب الكبد : أعراض الإصابة به وكيفية الوقاية منه

اعزائنا الكرام زوار موقع ضفاير ،سوف نتناول في هذا المقال عن المشاكل التي تصيب الكبد بشكل عام وسنبدأ في هذا المقال لنتعرف عن الكبد وما وظيفته في جسم الإنسان،وما هو إلتهاب الكبد الفيروسي واعراضه وأيضا أسباب إلتهابه ،وسنتكلم أيضا عن التليف الكبدي وما أعراضه وأيضا أسبابه وكيف أحمي الكبد وذلك بالاطعمه .

ماهو الكبد بشكل عام

يعتبر الكبد أكبر عضو في جسم الإنسان حيث يزن ما يقرب من كيلو والنصف ،وهو بني اللون ويميل للاحمرار كما أنه يعتبر من ملحقات الجهاز الهضمي ،مكانه تحديدا في الجانب الأيمن من البطن أسفل الحجاب الحاجز ،ينقسم الكبد إلى أربع فصوص غير متساوية ،يقوم الشريان الكبدي بنقل الدم المحمل بالاوكسجين إلى الكبد ،كما يتم أيضا نقل الدم المحمل بالغذاء المهضوم من الأمعاء إلى الوريد البابي .

ماهي وظيفة الكبد

للكبد العديد من الوظائف التي يجب القيام بها بشكل طبيعي وذلك باعتباره من أكبر الأعضاء في جسم الإنسان ،ومن هذه الوظائف :

  • يعمل الكبد على تنقية السموم من الأطعمة التي يتناولها الإنسان وذلك للحفاظ علي الجسم من الأمراض.
  • يقوم الكبد بعملية تخزين للفيتامينات والحديد والأملاح المعدنيه وذلك لمد الجسم بها حين يحتاجها .
  • يقوم الكبد أيضا بتخزين السكر ،وتنظيمه في الدم أيضا حيث يعمل على مد الجسم بالطاقه اللازمه له .
  • كما يعمل الكبد على تحليل المركبات المعقده صعبة الفهم وذلك للاستفاده منها في عمل وظائف الجسم .
  • يعمل الكبد أيضا على تخزين البروتينات مثل بروتينات سيولة الدم المخزنه في الكبد ،وذلك لأن هذه البروتينات تعمل على بناء أنسجة الجسم ونموها .
  • كما يعتبر الكبد درع الحمايه للجسم من الجراثيم والميكروبات التي تهاجمه حيث تنعكس على الكبد مسببة امراضا له .
  • هو المسؤل عن إفراز العصاره التي تعمل على هضم وامتصاص الطعام ثم يقوم بنقلها إلى الأمعاء .

ماهو إلتهاب الكبد الفيروسي

هي حالة إلتهاب تصيب أنسجة الكبد نتيجة تعرضه لعدوي فيروسيه تصيبه ،حيث ينقسم الفيروس إلى ثلاثة أنواع أحدها يشكل خطرا كبيرا ،وتصنف الفيروسات إلى :

فيروس الالتهاب الكبدي من الأنواع (أ,ب,ج)

تنقل هذه الفيروسات للإنسان عن طريق العدوى مما تسبب إلتهاب فيروسي للكبد أحد هذه الفيروسات ترتكز أعراضه في الجسم بشكل مخفي حيث لا يكتشف إلا عن طريق الصدفه وذلك عند القيام بعمل فحوصات للدم مما يجعلها تشكل خطرا كبيرا .

إلتهاب الكبد الفيروسي من النوع (د)

وهذا النوع من الفيروسات هو المرحله التاليه للأشخاص الذين أصيبوا بفيرس (ب) حيث ينتقل أيضا عن طريق العدوى من الأماكن المنتشر بها المرض ،والأشخاص فيها لم يتم تطعيمهم .

إلتهاب الكبد الاقفاري من النوع (أ)

هذا النوع من الفيروسات أعراضه لا تستمر طويلا ويسهل علاجه حيث يعتبر مرض خفيف بعكس إلتهاب الكبد من النوع (ب) وإلتهاب الكبد الفيروسي (ج) الشبيه بالذئبه الذي يظل لفتره طويلة الأمد وكذلك يحتاج لعلاج طويل ومستمر .

ما أعراض إلتهاب الكبد الفيروسي

يتم إكتشاف هذا المرض عن طريق الصدفه وذلك عند خضوع الشخص لفحوصات الدم وليس له أعراض تظهر اوليه تظهر على المرضى ، حيث تتنوع أعراض الالتهاب الكبدي ،كما يوجد أعراض سريريه منه مثل حساسية الكبد وتضخم الطحال ،حيث تظهر أعراض أخرى على المريض منها :

  • يعاني المريض في المراحل الأولى للمرض من إرتفاعا مستمرا في درجة حرارة الجسم دون تشخيص ظاهري لأي مرض مسبب ارتفاعها .
  • حدوث ضعف عام في الجسم وذلك بسبب فقدان الشهيه الناتج عن تلك الالتهاب مما يؤدي إلى شعور المريض بفقدان للتوازن وعدم قدرته على القيام بمهامه اليوميه بشكل طبيعي .
  • شعور المريض بألم فى الجزء العلوي من البطن حيث يقع الكبد وذلك لأن الكبد عند إلتهابه يتضخم مما يحدث آلام في البطن .
  • حدوث آلام في العضلات والمفاصل .
  • اليرقان، حيث يحدث تغيير الجلد من لونه الطبيعي إلى اللون الأصفر كذلك بياض العين يأخذ اللون الأصفر ويصاحب هذه الأعراض حمى مع ضعف عام في الجسم وذلك نتيجة التلوث الفيروسي .
  • إذا تغير لون البول عن لونه الطبيعي سواء كان أصفر فاتح أو أصفر غامق، دل ذلك على وجود خلل أو إلتهاب في الكبد .

ماهي أسباب إلتهاب الكبد الفيروسي

ينتقل هذا المرض بالعدوى من شخص مصاب لشخص سليم لأنه مرض فيروسي وينتقل هذا المرض في الحالات الاتيه :

  • ينتقل هذا الفيروس عن طريق تناول الشخص لأسماك بحريه يتم استخراجها من مياه الصرف الصحي .
  • كذلك ينتقل الفيروس عن طريق ملامسة غائط شخص مصاب بهذا الفيروس .
  • أو ينتقل أيضا عن طريق ملامسه دم شخص حامل للفيروس.
  • أيضا ينتقل فيروس الكبد عن طريق الجماع وذلك بانتقال الإفرازات المهبليه من الشخص المصاب إلى الشخص السليم ليصاب بفيروس (ب،ج) لذلك ينصح بإستخدام أدوات وقائية عند الجماع .
  • إستخدام حقن ملوثه عامة مستخدمه مسبقا ،وكذلك حقن وأدوات مريض مصاب بهذا المرض ،يترتب عليه الاصابه بفيروسات (ب،ج،د).
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • تناول الفطر البري السام .

كيفية علاج إلتهاب الكبد الفيروسي

لم يتم إكتشاف علاج لالتهاب الكبد الفيروسي للآن ،ولكن يلجأ الأطباء لإدخال المريض إلى المستشفى لمنع انتقال الفيروسات إلى الأشخاص السليمين القريبين منه ،وكذلك لمراقبة الأعراض التي تظهر عليه للتعامل معها بشكل متتالي لظهور هذه الأعراض، وللعلم فإن بعض أنواع من التهابات الكبد قد تختفي وحدها دون الخضوع لعلاج .

كيف اقي نفسي من إلتهاب الكبد الفيروسي

إليكم بعض النصائح لتجنب الاصابه بخطر تليف والتهاب الكبد الذي يؤدي إلى فشل الكبد مثل :

  • المحافظه على اتباع نظام غذائي سليم للصحه العامه .
  • الاعتناء بالنظافه الشخصيه وذلك بغسل الأيدي بإستمرار قبل البدء بتناول الطعام وايضا بعد الخروج من الحمام.
  • عدم مشاركة الأدوات الشخصيه مع أحدخاصة الشفرات ،والأدوات الحاده وأدوات الزينه.
  • عند الجماع ينصح بإستخدام الواقي الذكري،او المحافظه على النظافه الشخصيه.
  • يجب التأكد من سلامة الدم قبل نقله ،والاهتمام بإجراء فحوصات طبيه .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.