ماهى أسباب ألم المعدة وطرق العلاج

ألم المعدة

هو شعور يختلف من شخص لآخر وأيضا من طبيعة المرض لطبيعة مرض آخر وذلك من ناحية شدته ، مما يؤثر هذا الألم على قدرة الشخص في القيام بأعماله وممارسة أمور حياته العاديه بشكل روتيني ، كما يؤثر أيضا على عدم القدره على تناول الطعام وكذلك فقدان الشهيه مما يترتب عليه الشعور بالهزلان والتعب ،ولآلام المعده عدة أوصاف ،كآلام خفيفه في البطن ، أو الشعور بالانزعاج أو بعض التشنجات ، أو الشعور بآلام بشكل مفاجئ وسريع أو تدريجيا ، وبناءا علي وصف الشخص المريض للطبيب المعالج لما يتعرض له من آلام فإنه يقوم بمحاولة تشخيص ومعرفة سبب هذه الآلام .
[box type=”shadow” align=”” class=”” width=””]سوف نسرد لكم عدة مقالات تتحدث عن المشاكل التي تمر بها المعده ونبدأ في هذا المقال لنتعرف أولا عن المعده، وما الأمراض التي تصيب المعده ،والآلام التي تصاحب المعده ،وما الأطعمة التي تساعد في تخفيف آلام المعده ، وطرق علاج هذا الألم،وما الفرق بين ألم المعده وألم البطن.[/box]

المعده (Stomach) بشكل عام

حيث تعتبر المعده أهم جزء في الجهاز الهضمي ، وتوجد المعده على الجانب الأيسر في الجزء العلوي من البطن ، تقوم المعده بإستقبال الطعام من المرئ ،فعندما يصل الطعام إلى نهاية المرئ يدخل المعده وذلك بواسطة صمام عضلي يسمي (الصمام المريئي السفلي)

للمعده وظيفه وهي إفراز الحمض المعدي والانزيمات التي تساعد في هضم الطعام الذي تم استقباله من المرئ ،حيث تقوم عضلات المعده بالانقباض بشكل دوري ومستمر وذلك لتعزيز عملية هضم ومضغ الطعام ، وفي نهاية المعده بوابه تسمى (العضله العاصره البوابيه )وظيفتها السماح بخروج الطعام إلى الأمعاء الدقيقه .

ماهي الأمراض التي تصيب المعده

  • الارتداد أو الارتجاع المريئي : اي رجوع الطعام والعصاره المعديه من المعده إلى المرئ ،مما يتسبب هذا الارتجاع في الشعور بحرقة المعده وعند منطقة المرئ ،وأحيانا يصاحبه السعال .
  • عسر الهضم : يعتبر عسر الهضم من أحد المشاكل الصحيه التي تصيب المعده وله أسباب عديده .
  • قرحة المعده : وهو إصابة بطانة أو جدار المعده بالتقرح والتآكل وذلك بسبب وجود التهابات في المعده أو الإفراط في تناول المسكنات ،مما يصاحب هذا الشعور الألم والنزيف أحيانا.
  • إلتهاب المعده : وهو إصابة جدار وبطانة المعده للالتهاب والتهيج ويحدث ذلك الالتهاب نتيجة عدة أسباب منها الإفراط في شرب الكحوليات ،أو تناول بعض الأدوية التي لها تأثير سلبي على المعده ،أو الالتهاب نتيجة إلتهاب بكتيري ،ويصاحب هذا الالتهاب الشعور بالألم والغثيان .
  • سرطان المعده : يعتبر سرطان المعده حفظنا وحفظكم الله نوع نادر من أنواع السرطان الذي قد يصيب المعده وليس له أسباب محدده .
  • نزيف المعده : نزيف المعده له عدة أسباب منها قرحة المعدة أو إلتهاب المعده أو سرطان المعده حفظنا الله وإياكم ،وهو عباره عن خروج قئ بني اللون كالقهوه أو قد يكون أسود اللون ،أو خروج براز أسود اللون ،ويتسبب ذلك النزيف الشعور بآلام شديده .
  • شلل المعده : وهو الإحساس بصعوبه شديده في عملية تفريغ الطعام من المعده ،مما يتسبب في الشعور بالغثيان والقئ ،ويرجع ذلك نتيجة الاصابه بمرض السكري أو حدوث خلل في انقباض عضلات البطن .
  • متلازمة زولينجر إيليسون : يعتبر هذا المرض نادر الوجود يترتب عليه وجود ورم في المعده يتسبب في افراز الحمض المعدي بشكل غاية في الإفراط وخارج عن السيطره ،مما يؤدي إلى إصابة المعده بالقرحه والاتجاع المريئي .

الأطعمة التي تساعد في تخفيف ألم المعده

هناك أسباب عديده تتسبب في اضطرابات و آلام المعده كعسر الهضم أو تناول بعض الأطعمة ،مما يصاحب ذلك الألم الشعور بالقئ الغثيان ،وهناك أطعمة تساعد على التخفيف من ألم المعده مثل :

  • الموز : يعتبر الموز من المهدئات الطبيعيه للآلام التي تصاحب البطن والمعده وذلك لاحتوائه على نسبة كبيره من السكريات التي تمنح جسم المريض السعرات الحراريه و الطاقه اللازمه وذلك تعويضا عن فقدان شهيته للطعام الكافي نتيجة هذه الآلام ،كما يمتاز الموز أيضا بإحتوائه على البوتاسيوم الذي يعمل بشكل تعويضي لجفاف الجسم عند تعرض المريض للقئ أو الإسهال .
  • الأطعمة النشويه : مثل الأرز والشوفان والبطاطا فهذه الأطعمة تعمل على تغطية بطانة المعده وحمايتها مما يجعل عملية الهضم سهله ،وبالتالي يشعر المريض بالارتياح بشكل عام.
  • مربى التفاح : تعمل مربى التفاح على مد الجسم بكمية كبيرة من السعرات الحراريه اللازمه لعملية الهضم ومن ثم الارتياح ،كما أنها تخفف من حالات الإسهال التي قد تصاحب ألم المعده والبطن .
  • الخبز المحمص (التوست) : للخبز المحمص أهميه كبيره لأنه يعمل على امتصاص عصارة المعده ومن ثم منع حدوث ارتجاع مريئي ،مما يخفف الشعور بالحرقه المصاحب لألم المعده .
  • رقائق البسكويت : ينصح بها للنساء اللواتي يعانين من غثيان الصباح لأنها تسهل عملية الهضم .
  • شاي الأعشاب : (كالبابونج ) مما له من فوائد فعاله في تهدئة المعده وتخفيف تهيج الأمعاء والتهاباتها ، وينصح بالابتعاد عن النعناع الذي قد يؤدي إلى ارتخاء الصمام المرئي مما يترتب عليه حدوث ارتجاع الحامض المعدي الذي يصاحبه الشعور بالحرقه .

طرق علاج ألم المعده

يجب تحديد المشكله المسببه لآلام المعدة وذلك لعلاج هذا الألم الذي قد يكون بسبب وجود قرحه في المعده أو إلتهاب في المعده أو حرقة في المعده أو عسر هضم وغيرها من الأسباب ،ولا يترتب على وجود ألم بالمعده أنه إنذار بوجود مرض خطير ،حيث انه يمكنك التغلب على وجود آلام في المعده بإتباع أسلوب حياة صحي وذلك بالابتعاد عن تناول الأطعمة التي تتسبب الألم وهذا يختلف من شخص لآخر، كما أنه يمكنك إستخدام الأدوية التي تخفف من آلام المعده مثل الادويه المضاده للحموضه (Antacid ) والادويه المضاده للهيستامين (Antihistamine H2) وأيضا الادويه المثبطه لنسخة البروتونInhibitors proton pump) b)، فإن هذه الادويه السابق ذكرها تعمل على تثبيط الحمض المعدي الذي يعمل على تخفيف ألم المعده وأيضا معالجة قرحة المعده، كما يستخدم في بعض الحالات نظام علاجي متكامل يجمع بين المضادات الحيويه ومضادات الحموضه وذلك لعلاج بعض أنواع القرح المعديه نتيجة إلتهاب بكتيري في المعده .

ماهو الفرق بين آلم المعده وألم البطن ؟

لا يرتبط وجود ألم بالمعده بحدوث مشكله صحيه بها فقد يكون هذا الألم لأسباب عديدة ،فالجميع يعبر عن هذا الألم بمصطلح ألم المعدة، ويختلف ألم البطن حسب موقعه في المعده فقد يكون الألم في :

  • الجزء العلوي من البطن : وهذا الألم قد يكون بسبب وجود قرحه في المعدة أو وجود إلتهاب أو بسبب إلتهاب في البنكرياس .
  • الجزء الأيمن العلوي من البطن : فقد يكون هذا الألم ناتج عن إلتهاب في الكبد أو مشكله في المراره .
  • الجزء الأيسر العلوي من البطن : الألم في هذا الجزء من البطن قد يكون بسبب وجود مشكله في الطحال .
  • الجزء الأيسر السفلي من البطن : الألم في هذا الجزء من البطن قد يكون نتيجة وجود مشاكل في المبيض الأيسر وذلك عند النساء،أو لوججود انسدادات معويه .
  • الجزء الأيمن السفلي من البطن : وهذا الألم قد يكون بسبب وجود مشاكل في المبيض الأيمن أو مشاكل في الرحم أو في الزائده الدوديه .
  • الجزء الأسفل من البطن : وقد يكون هذا الألم ناتج عن وجود التهابات في المسالك البولية .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.