صبغة الشعر وأضرارها على المرأه الحامل

0

سوف أتحدث في هذا المقال عن صبغة الشعر وأضرارها على المرأه الحامل ،ونصائح عند صبغ الشعر أثناء الحمل ، واستخدام الحناء كبديل للشعر أثناء الحمل ،واستخدام صبغة الشعر أثناء الرضاعة ، وأضرار صبغة الشعر بشكل عام .

صبغة الشعر :

حيث تلجأ المرأه لإستخدام صبغة الشعر للتغيير من لونه أو إخفاء الشعر الأبيض الذي يظهر بسبب تقدم العمر ، إلا أن صبغات الشعر تتكون من مواد كيميائية  لها تراكيز مختلفه حسب اللون أو الماده المستخدمه في الصبغ  ،فهناك عدة أنواع من صبغات الشعر مثل صبغة الشعر المؤقتة التي تعرف بالإنجليزية (Temporary dye)التي لا تخترق جذع الشعره (Hair shaft)وهذا النوع من الصبغه يختفي بعد غسل الشعر مره أو مرتين ،وهناك نوع ثاني للصبغه وهو شبة دائم ويعرف بالانجليزيه (Semi permanent dye)وهذه الصبغه تخترق جذع الشعره حيث تختفي بعد قيامك بغسل الشعر تقريبا من خمس  إلى عشر مرات ، أما النوع الأخير من هذه الصبغات فيعرف بالصبغه الدائمه أو التاكسديه وتعريفه بالانجليزيه (Oxidative hair dye permanent ))وهو أكثر الصبغات شهره حيث تستخدمه معظم النساء ويقوم هذا النوع من الصبغات بأختراق جذع الشعره وإحداث فيها تغير دائم،ويظل اللون ثابت على الشعر حتى تسقط الشعره وتستبدل بشعره جديده ،ومن المعروف عن هذه الصبغات أنه كلما كان لون الصبغه اغمق كان هذا دليل على احتواء الصبغه مواد كيميائية ملونه أكثر .

أضرار صبغة الشعر على المرأه الحامل :

هناك دراسات قائمة ولا تزال للبحث عن أضرار الصبغه على المرأه الحامل وجنينها فهناك دراسات أكدت وجود علاقه بين إستخدام صبغات الشعر في الشهر الأول من الحمل أو أثناءه وزيادة نسبة إصابة الأطفال بأورام  الخلايا البدائية العصبيه وتعرف بالانجليزيه (Neuro blastoma) ،كما أثبتت دراسات أخرى  ان جسد المرأة يقوم بإمتصاص نسبه قليله من هذه المواد الكيميائية الموجوده في صبغات الشعر وهي بالكاد نسبه لا تؤثر على الاجنه ولا تشكل تهديدا لهم ،وإن النسبه التي تشكل خطرا على الاجنه أكبر بكثير الموجوده في هذه الصبغات ولكن لا يزال الخطر قائم فقد ينصح الأطباء بعدم إستخدام صبغات الشعر للمرأه الحامل خاصة في أول الحمل واستخدام الحناء كبديل تعويضي عن هذه المواد الكيميائية لأن الحناء أكثر أمانا لصحة وسلامة الاجنه .

النصائح التي يجب إتباعها عند صبغ الشعر أثناء الحمل :

بعد غياب الأدلة والدراسات الكافيه حول موضع صبغ الشعر وخطره على المرأه الحامل فقد نصح الكثيرين لتأجيل صبغ الشعر إلى ما بعد الولاده ،ولكن إذا كنتي تصرين على صبغ الشعر أثناء الحمل فعليكي بإتباع النصائح التاليه :

  • يجب إتباع التعليمات المرفقه الخاصه بصبغة الشعر .
  • يجب ارتداء قفازات عند قيامك بخلط الصبغه وأيضا عند تطبيقها على الشعر .
  • عند قيامك بصبغ الشعر يجب أن تكونين في غرفه جيدة التهويه .
  • يجب اتباعك للمده المحدده بترك الصبغه على الشعر حيث لا تزيد مدة تطبيقها على الشعر عن المده المحدده لها اي يفضل تطبيقها لأقل مده ممكنه.
  • بعد انتهائك من صبغ الشعر يجب مراعاة غسل وشطف فروة الشعر بشكل جيد .
  • حاولي بقدر الإمكان عند عملية الصبغ أن يكون الصبغ لخصل الشعر دون الوصول لفروة الرأس لأن الصبغه إذا وصلت لفروة الرأس فإنه يتم امتصاصها وليس الشعره ذاتها.
  • عدم القيام بخلط أنواع مختلفة من منتجات صبغة الشعر مع بعضها البعض.

استخدمي الحناء كبديل للصبغه أثناء الحمل :

حيث يمكن للمرأة الحامل إستعمال الحناء كبديل للصبغات الكيميائيه لأن الحنه ماده طبيعيه آمنه على الاجنه،ولكن هناك بعض التعليمات التي يجب عليكي مراعاتها عند استخدامك للحناء :

  • إذا كان هناك أنواعا عديده من الحناء فيجب عليكي إختيار والتأكد من أن نوع الحناء المستخدم آمن على الجنين .
  • يجب عليكي إستخدام الحناء الطبيعية التي يكون تأ تثيرها على الشعر لمدة غالبا تتراوح بين أسبوع إلي أربع اسابيع ،والابتعاد عن الحناء السوداء التي يمكن ألا تكون طبيعيه.
  • قبل قيامك بصبغ الشعر قومي بإجراء إختبار للحساسيه وضمان عدم تحسسك للمنتج .
  • عند اختيار منتج الحناء تأكدي ان المنتج لا يحتوي على مادة بارا فينيلين دي أمين وتعرف بالإنجليزيه
    Phenylenediamine(ppDpara).
  • لأنها ممكن أن تسبب تحسسا جلديا عند البعض الذي قد يستمر شهورا وغالبا يصعب تشخيصه وعلاجه ،وللعلم ان الحناء السوداء  تحتوي على هذه الماده .
  • يجب عليكي قبل إستعمال الحناء قراءة مكوناتها سواء للحنه أو الصبغه للتأكد من أن جميع محتوياتها آمنه وأنها لا تتسبب في ظهور اي تحسس من اي مركب موجود بها ،واجنبي إستخدام الحناء مجهوله المصدر والمكونات .

إستخدام صبغة الشعر أثناء فترة الرضاعة :

لا تزال الدراسات قائمة لاعطاء نتائج  هذا الموضوع اكيده عن هذا الموضوع ،لكن لا توجد أدلة كافيه على مدى تأثير صبغة الشعر على حليب الأم الذي بالكاد يؤثر على الطفل الرضيع ،وان الكميه التي يتم امتصاصها من الصبغه إلى الدم قليلة فبالفعل احتمالية حدوث ضرر للطفل الرضيع ضئيله جدا ،حيث أنه إلى الآن لم يسجل حالات تضررت نتيجة إستعمال الصبغه خلال فترة الرضاعه .

أضرار صبغة الشعر على المرأه بشكل عام :

أثبتت بعض الدراسات أنه يوجد هناك علاقه بين الاصابه ببعض أمراض السرطان في مناطق معينه وبين صبغات الشعر ،كما أثبتت دراسات أخرى تخص نفس الموضوع أنه لا توجد علاقه بين مرض السرطان وصبغات الشعر،حيث قامت الشركات المصنعه بعمل تجارب على الحيوانات بعد تقليلها من المواد التي تبين أنها مسرطنه ،إلا أن الموضوع بشكل عام طالما يوجد احتماليه للاصابه بهذا المرض فينصح بالتقليل من إستخدام صبغات الشعر ويراعى إستخدامها عند بداية ظهور الشعر الأبيض،والأفضل إستخدام البدائل الطبيعيه لصبغ الشعر ،ومهم جدا أن تركزي في التعليمات المرفقه مع صبغات الشعر وأتباع الخطوات والتعليمات بشكل جيد،ويجب قبل البدء بتطبيق الصبغه على الشعر  قومي بعمل إختبار رقعه ويسمى بالانجليزيه  (Test batch)لأنه أمر ضروري جدا ،ويتم هذا الإختبار عن طريق قيامك بوضع كمية صغيرة من الصبغه خلف الأذن أو على الجزء الداخلي من الكوع ثم انتظري حتى تجف الصبغه فإذا شعرتي بتحسس البشره او شعرتي بعدم الراحه فيجب عليكي ألا تستخدمي الصبغه تفاديا لحدوث أي إلتهاب للجلد  التماسي أو اكزيما التماس الذي يعرف بالإنجليزية (dermatitis contact)أو حدوث رد فعل تحسسي وأيضا تعريفه بالانجليزيه ( Allergic reaction)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.