التخطي إلى المحتوى
ماهى الولادة المبكرة وماهى اسبابها واعراضها
الولادة المبكرة

الولادة المبكرة

من أهم المشاكل التى تمر بها المرأة خلال فترة الحمل هى الولادة المبكرة، وهى ولادة قبل مرور التسعة أشهر، ويوجد الكثير من الأسباب التى تؤدى إلى الولادة المبكرة مثل تعرض الأم إلى عدة أمراض أو تناول الأدوية بشكل خاطئ فإذا حدثت ولادة مبكرة فى الشهر السابع أو الثامن لا يوجد خطر على صحة الأم أو الجنين إلا فى حالة حدوث نزيف بعد الولادة فإنه يشكل خطر على صحة الأم .

والآن سنعرض لكم عن أسباب الولادة المبكرة وطرق الوقاية منها :

أسباب الولادة المبكرة

  • إذا تعرضت المرأة الحامل إلى فقر دم أو آنيميا حادة، فيكون هما السبب الرئيسى لحدوث الولادة المبكرة ويكون نتيجة هذا إلى قلة تناول الأطعمة الغير صحية أو التى لايوجد بها فيتامينات، فعليكى تناول الأطعمة المليئة بالفيتامينات والغنية بالحديد .
  • عمر المرأه : المرأة التى تتزوج فى سن أصغر من عمر السادسة عشر فإنها تكون غير قادرة على تحمل المسؤليات وخاصة عند حدوث الحمل، وعدم خبرتها فى التعامل مع حملها بشكل صحيح فقد تقوم بأعمال زائدة وبمجهود لا يتناسب مع الحمل فقد يؤدى ذلك إلى ولادة مبكرة، والتى تكون أكبر من سن السادسة والثلاثين أى بعد الأربعين فهذا لا يعنى إستحالة حدوث حمل أو يكون الحمل مستحيلا، فقد يحدث حمل لكن سوف تواجه مشاكل على صحتها وصحة الجنين فبالتالى يحدث حمل مبكر .
  • تعرض المرأة الحامل إلى الإصابة بمرض القلب أو إرتفاع ضغط الدم، فقد يؤثر هذا على الحمل وقلة نمو وضعف الجنين،  فالمعاناه من مرض القلب قد يزيد من مشكلة حدوث إجهاض أو التعرض لولادة مبكره .
  • الكثير من النساء لاتكتفى بقليل من الأطفال، فقد ترغب فى الحمل لعدة مرات وفى وقت قصير فيحدث مضاعفات عند بعض النساء فتكرار عملية الحمل بأكثر من مرة يفقدها الكثير من المواد الغذائية فلا يمكنها التحمل على الحمل، وأيضاً الحمل بتوأم أكثر عرضه للولادة المبكرة لضعف الرحم عند بعض السيدات الحوامل .
  • فعند تعرض المرأة لعدة مرات من الإجهاض فإنه يؤثر على صحتها بشكل كبير، لأن الإجهاض المتكرر يؤدي إلى ضعف جدار الرحم فعند حدوث حمل تتعرض المرأة إلى ولادة مبكرة .
  • سرطان الرحم : هو من أهم أسباب الولادة المبكرة لأنه يصيب السيدات بمضاعفات غير طبيعية فتشعر المرأة بالتعب والإرهاق والإجهاد، ومن أسبابه أيضاً العيوب الخلقية أو التشوهات فى الرحم لديها .
  • إلتهاب مجرى البول : يحدث عن طريق وجود بكتيريا مهبلية تنتقل إلى المسالك البولية فيحدث إلتهاب مجرى البول فعليكى بتناول بعض الأدوية اللازمة والصحيحة لعدم حدوث ولادة مبكرة .
  • شرب الكحول والمخدرات : من أكثر المشاكل التى تؤثر على صحة الحامل والجنين والتى تتسبب فى حدوث تشوهات للجنين ولا يكتمل الحمل فيحدث ولادة مبكرة عند المرأة .
  • عدم أخذ الأدوية بدون إستشارة طبيب كى لا يعرضكى للخطر أنت وجنينك فكى تتجنبى التشوهات أو أى عيوب خلقيه للجنين فعليكى قبل تناول الأدوية إستشارة طبيبك المعالج لصحتك وصحة الجنين .
  • إنفصال المشيمة : من أهم المشكلات التى تحدث خلال فترة الحمل وهو خروج المشيمة عن جدار الرحم قبل موعد الولادة لأنه هو المسؤل عن توصيل الغذاء والأوكسجين من الأم إلى الجنين عند حدوث إنفصال المشيمة يحدث ولادة مبكرة .

أعراض الولادة المبكرة

  • آلام الظهر : هو من أحد أعراض الولادة وذلك لأن هذا الألم يعمل على توسيع الرحم فى أسفل البطن فيضغط على فقرات الظهر مع زيادة حركة الجنين، تقلصات الرحم أو إنقباض الرحم فتحدث عن طريق دفع الجنين إلى الأمام فتتسع عضلات الرحم مع إستمرار التقلصات يؤدى الى ولادة مبكرة .
  • إنقباض أو تقلُصات : تحدث فى أسفل البطن مع خروج الإفرازات لضغط الجنين وحركته الزائدة فى الرحم.
  • شعور المرأة الحامل بالتعب والإرهاق : وذلك لوجود تقلصات أسفل البطن لضغط الجنين علي جدار الرحم .
  • الإفرازات المهبلية الشديدة : فهى تحدث عند إقتراب الولادة المبكرة زيادة الإفرازات المخاطية والمصحوبة بدم خفيف لوجود بكتيريا أو جرثومة داخل الرحم فيخرج دم مع الإفرازات و خروج السائل المحيط حول الجنين من المهبل عند حدوث ولادة مبكرة .

أمراض تصيب الجنين عند الولادة المبكرة

  • عدم إكتمال الرئة عند الجنين : فيسبب له عدم القدرة على التنفس فيحتاج إلى تنفس صناعى لإنقاذ الجنين كما يؤدي ذلك إلى حدوث نزيف داخلى فى منطقة الرأس لعدم إكتمال المخ عند الجنين كما يسبب أيضاً صعوبة فى الرضاعة يحدث عن طريق إنسداد الأمعاء عند الجنين، فإذا لاحظتى على طفلك قلة الرضاعة فعليكى التوجه إلى طبيب الأطفال لمعالجة هذة المشكلة لحفاظ على سلامة طفلك .
  • الإصابة بمرض الكبدى الفيروسى عند الولادة المبكرة : توجد بعض الإحتمالات بإصابة الجهاز المناعى والهضمى والعصبى لعدم إكتمال الطفل التسعة أشهر ويعانى الجنين أيضا من قلة القدرة على السمع والنظر ودائما يعانى بعدم إستقرار حرارة الجسم .

نصائح للوقاية من الأمراض المبكرة

  • الإهتمام بشرب الكثير من السوائل مثل الينسون والنعناع والحلبة وأكثرى من شرب الماء، وتجنبي تناول الأطعمة الغير سليمة التى لا تحتوي علي الفيتامينات والمعادن المهمة لذا عليكى المداومة على إتباع الأساليب الصحيحة فى تناول الأطعمة والمشروبات الغذائية لكى وللجنين، وأكثري من تناول الإطعمة المليئة بالعناصر الغذائية والبروتينات مثل اللحوم والأسماك والبيض المسلوق والخضروات الطازجة لأن الخضروات مفيدة جدا للمرأة الحامل وللجنين، وتخلصكى من مشاكل نقص الأنيميا والإبتعاد عن المشاكل التى تسبب لكي التعب والإرهاق والتوتر خلال فترة الحمل لأنها تعرض الحمل للخطر، وتناولى بعض الأدوية السليمة لصحتك وصحة الجنين، فأخذ الأدوية دون إستشارة الطبيب سوف يعرض الجنين للخطر فعليكى إستشارة الطبيب أولاً لتجنب المخاطر لكى ولطفلك فلا تعرضى صحتك وصحة طفلك للمخاطر بشرب الكحول والتدخين، فالتدخين يدمر الصحة ويسبب الوفاة لكى وللجنين فإذا كنتى من المدخنين فعليكى الإقلاع عنه فوراً لتجنب المشاكل .
  • لوزن مثالى ورشيق حافظى على وزنك خلال فترة الحمل والإبتعاد عن الأكلات التى يوجد بها نشويات والغنية بالدهون والأطعمة المقلية وعليكى بالأطعمة الخفيفة والمسلوقة للحفاظ على جسمك خلال فترة الحمل، فمن المشاكل التى تمرين بها هى تناول الأدوية من تلقاء نفسك فعليكى بالرجوع أولاً إلى الطبيب والإلتزام بالتعليمات التى يعطيها الدكتور لكي، ولابد من الإستعانة بها حتى لانتعرض للمشاكل خلال فترة الحمل، و المداومة على ممارسة الرياضة المناسبة خلال فترة الحمل للحفاظ على جسم رشيق ووزن مثالى .